Skip to Content

محفزات الحق في التعليم

©Gideon Mendel/ Corbis/ ActionAid
©Gideon Mendel/ Corbis/ ActionAid
هنا نضع بين أيديكم روابط لأربعة "محفزات" مكرسة لتوضيح الاتجاهات الرئيسية للحق في التعليم و فضح قصور حاملي المسؤولية للرد بشكل مناسب. جميع هذه المحفزات كتبت من قبل كاتريبن توماسفيسكي، و بالرغم من مرور العديد من السنوات منذ كتابتها فانها لاتزال موجودة

 كل عائق تم تقديمة في هذه المنشورة لايزال قائم ليعطي سببا لحاملي المسؤولية لعدم العمل و التقاعس

  المحفز الأول- ازالة العقبات أمام الحق في التعليم

 هذا المنشور

هذا المنشور يبدأ مع الحاجة إلى تفكيك المفاهيم الخاطئة السائدة لأنها تعيق النهوض بالتعليم كحق من حقوق الإنسان. ويتناول تلك العقبات المفاهيمية التي هي منتشرة على نطاق واسع ، ويسلط الضوء على الجوانب المظلمة. هذا المنشور يسعى جاهدا لتوفير الغذاء مقابل الفكر لأن هناك أسباب لرفض أن التعليم هو حق من حقوق الإنسان، وهذا ما  يجب التصدي له بفعالية

المحفز الثاني: التعليم المجاني والإلزامي لجميع الأطفال : الفجوة بين الوعد والأداء
يتناول هذا المنشور شرط أساسي في تحقيق الحق في التعليم الجيد للجميع : ضمان التعليم المجاني والإلزامي

المحفز الثالث: التزامات حقوق الإنسان : جعل التعليم متاحا ، ويمكن الوصول إليها ومقبولة وقابلة للتكيف
يلخص هذا المنشورالاتزامات  الحكومية حول حقوق الإنسان في التعليم ، ومنظم الى أربعة أسس: متاحا وميسورا، ومقبول وقابلة للتكيف

المحفز الرابع التعليم كشرط أساسي للتثقيف في مجال حقوق الإنسان

يكرس هذا النص إلى محتويات لتوجيه وأساليب التعليم من منظور حقوق الإنسان. وهو مستوحى من قلة المعلومات حول ما يحدث في المدارس والجامعات، وهو ما يعكس اتجاها واسع النطاق لمناقشة التعليم من الناحية الكمية فقط. جعل تعليم حقوق الإنسان ذات مغزى يتطلب ضمان الاعتراف بحقوق المعلمين والمتعلمين المحمية ، ولكن هذا هو غالبا ما ليس كذلك. هذا المنشور يوضح نطاق المشاكل القائمة من خلال مجموعة مختارة من مشاكل الحياة الواقعية من جميع أنحاء العالم. فإنه يحدد لطرح الأسئلة بدلا من تقديم الأجوبة ببساطة لأن المسائل ذات الأهمية الأساسية  حتى الآن تهرب من التدقيق